المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسلة علم لغة النص 55


د/ جلال العدوى
18-Dec-2015, 01:38 AM
المبحث الأول


عنصرالتكرار
ويضم الآتى :ـ
ـ المفهوم
ـ أسباب وقوع التكرار فى اللغة
ـ أشكال التكرار
ـ التكرار بإعادة العنصر المعجمى
ـ التكرار التام
ـ التكرار الجزئى
ـ التكرار بالترادف
ـ التكرار بالاسم الشامل
ـ تكرار الشامل والمشمولات
ـ تكرار المشمولات دون ذكر الشامل
ـ التكرار التركيبى
ـ التكرار الصوتى



التكرار
نعالج فى هذا المبحث ظاهرة التكرار كأحد الوسائل التى تعمل على سبك النص من الناحية المعجمية ، وتعرض الدراسة أولاًُ للمفهوم ثم تتطرق إلى الأسباب التى من أجلها يقع التكرار فى اللغة ثم أشكال التكرار بمصطلحاته فى النظرية النصية موضحة مدى قدرته على الربط بين أجزاء النص المختلفة من خلال أمثلة من مادة الدراسة ـ ديوان رامى ـ ونخلص من ذلك إلى تعقيب تبرز فيه أهم النتائج التى توصلت إليها الدراسة ، وما نحاول أن نصل إليه فى هذا المبحث ليس فقط رصد الظاهرة ولكن رصد تواترها الخطابى فى ضوء جدلية الثابت والمتحول ووظيفتها الخطابية من حيث كونها وسيلة للإفهام والكشف والتأكيد والتقرير وكذلك بيان قدرتها على مدى تحقيق سبك النص من الناحية المعجمية .

المفهوم
يعتبرالتكرار من المفاهيم الأساسية فى معالجة النص الأدبى فهو أحد الوسائل المهمة التى تعمل على اكتشاف ورصد الواقعة الأدبية فى التداوليات الحديثة ، وكذلك وسيلة مهمة يعتمد عليها الخطاب الحجاجى فى ضوء هذه النظرية .
ورد مصطلح "التكرار" فى معاجم اللغة فى عدة معانى يجمعها حقل الكلمة الدلالى كان منها( الرجوع والعطف والتردد والإعادة ) فيورد صاحب اللسان([1] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftn1)) أن " الكرّ هو الرجوع ، والكرّ مصدر كرّ عليه يكرّ كرّاً وكروراً وتكراراً أى عطف ، وكرر الشئ وكرره أى أعاده مرة بعد أخرى ، وكررت عليه الحديث أى رددته عليه والكرّ هو الرجوع على الشئ ومنه التكرار ، والكرّة : البعث وتجديد الخلق بعد الفناء ، والكرّ هو الجبل الغليظ والكركرة : صوت يردده الإنسان فى جوفه" .
أما فى الاصطلاح فقد وردت له تعريفات كثيرة ذلك لأن " الدراسات حول التكرار قديما وحديثا متعددة "([2] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftn2)) وكان من أبرز هذه التعريفات فى إطار النظرية النصية الحديثة هو تعريف "هاليداى ورقية حسن " له بأنه "شكل من أشكال الربط المعجمى يتطلب إعادة عنصر معجمى أو ورود مرادف له أو شبه مرادف أو عنصراً مطلقاً أو اسماً عاماً "([3] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftn3)) ، ويصيغ الدكتور محمد عنانى المفهوم بشكل رياضى فيقول أن " التكرار هو العلاقة العددية بين الأحداث فى الحبكة وعددها فى القصة "([4] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftn4)) .
ومن واقع البحث فقد وجدت الدراسة أن هناك مثالاً تكاد لاتخلو منه رسالة فى هذا المجال ـ كان قد أورداه هاليداى ورقية حسن ـ كإيضاح للمفهوم السابق ، ولأن الرسالة كانت تريد لنفسها طابعاً مختلفاً حاولت أن تبتعد عن التقليد ولكنها وجدت أن ذكر مثال كهذا هو أمر مهم لإيضاح مفهوم التكرار إذ يقولا([5] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftn5)) :ـ

شرعت فى الصعود إلى القمة الصعود سهل للغاية
التسلق
العمل
الشئ
هو
فالمثال السابق يشير إلى أن كلمة "الصعود" من الممكن أن تكرر فى أشكال مختلفة فمن الممكن أن تعاد فى الصيغة نفسها ومن الممكن أن تكرر فى صورة مرادف لها "التسلق" أو اسم شامل "العمل" أو اسم عام "الشئ" أو ضمير"هو" فهو مثال يوضح لنا أشكال التكرار فى ضوء النظرية النصية .

[1] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftnref1) ـ ابن منظور ـ مادة "ك ر ر "

[2] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftnref2) ـ صبحى الفقى ـ علم اللغة النصى ـ صـ 17

[3] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftnref3) ـ cohesion in englishe p 278

[4] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftnref4) ـ محمد عنانى ـ المصطلحات الأدبية الحديثة دراسة ومعجم انجليزى عربى ـ دار نوبار للطباعة والنشر ـ القاهرة ـ طبعة أولى ـ 1996م ـ صـ 34

[5] (http://nokhbit-ajyal.com/vb/#_ftnref5) ـ cohesion in englishe p 279